.. خمس خطوات لكى ترث الحياة الأبدية

النهيسى

مشرف سابق
مشرف سابق
إنضم
27 يوليو 2008
المشاركات
92,328
مستوى التفاعل
3,188
النقاط
113
الإقامة
I love you Jesus
البابا تواضروس

.. خمس خطوات لكى ترث الحياة الأبدية



تكلم قداسته عن خطوات التوبة الخمسة مستشهدا بمثال الشاب الغني الذي ذهب للسيد المسيح وسأله ” ماذا أفعل لأرث الحياة الأبدية”.
وأوضح البابا أن شاب غني تقدم للسيد المسيح وقال له “ماذا أعمل لأرث الحياة الأبدية؟”، هذا الشاب يمكن أن نسميه الشاب الغني الحزين لانه مضي حزين وممكن أن نسميه الغنى المحبوب لانالكتاب المقدس قال أن السيد المسيح نظر اليه وحبه .
وقال البابا إن الشاب جمعت فيه صفات الحيوية والتطلع للمستقبل لا ينقصه شييء كما أن لديه المال الذى يعد نعمة وبركة من عند الله والأكثر من ذلك انه كان مشتاق للملكوت والسماء وكان حافظا للوصايا مشيرا إلى أن موضوع المال في الكتاب المقدس جاء في 2000 موضع وأشهر أية جاءت فى هذا الصدد “لا أحد يقدر أن يعبد سيدين إما الله أو المال”،
وأوضح البابا أن هذا الشاب كان في مظهره جيدا لكن المشكلة أن تدينه لم يكن كاملا فالله أعطانا الدين لكي يرتقي الانسان والله أعطي الدين لكيما يرتقي الانسان في أفعاله وتصرفاته في سلوكياته وعلاقاته لكن هذا الشاب كان يشعر بعدم أمان من المستقبل والوصية الأولي كسرها لا يكن لديك آلهة اخري لكن هو كان يعتقد ان غناه المادي دليل الرضا السماوي ورغم أن المال نعمة من عند ربنا لكن لا ننسي اننا وكلاء الله يعطينا مال لكني لا املكه قد أغطى به احتياجاتى لكن ان اتصرف بالمال ببزخ فهذه هى الخطية ونذكر شخصيات من الكتاب المقدس كانوا أغنياء مثل ابراهيم ابو الآباء كان غنيا وأيوب وايضاً في تاريخ الكنيسة مثل الأنبا أنطونيوس لكن الأفضل ان نستخدم أموالنا لخدمة الاخرين
وشرح البابا خمس خطوات للإجابة عن هذا السؤال ماذا أفعل لأرث الحياة الأبدية ؟ أول هذه الخطوات هى ما قاله السيد المسيح أذهب ويعنى بها أذهب وقدم التوبة وكما قال ملاك كنيسة أفسس الخطوه الاولى اذكر من أين سقت وتب ،أما الخطوة الثانية هى بع كل ما لك وتعنى أن تعيش حياة الحرية وتتحرر مما يجعل قلبك مربوط بالأرض لذا لا تجعل المال سيدك بل اجعله خادمك.
أما الخطوة الثالثة قال البابا أعطي الفقراء فسكيون لك كنز في السماء اي تعيش حياة العطاء لانه مكتوب مغبوط هو العطاء اكثر من الأخذ وقال القديس يوحنا ذهبي الفم أن الفقراء هم حراس الملكوت لذلك تعلمنا الكنيسة في أيام الصوم طوبي “للرحماء علي المساكين” .
الخطوة الرابعة هى “تعالي اتبعني” اي اتبع فعندما مر السيد المسيح علي لاوي العشار وقاله اتبعني (مت٩:٩) قام لاوي وصار متي احد تلاميذ السيد المسيح اسمه لامع حتي الان هل انت تتبع المسيح هل تعيس الوصية وتجتهد كل يوم؟؟.
الخطوة الخامسة هى أن تحمل صليبك حتي تتشبه بسيدك المسيح الذى حمل صليب الفداء وانت تحمل صليب الجهاد الروحي وتتغلبت علي كل خطية وكل ضعف كل من يجاهد يضبط نفسه في كل شييء عيش حياة
الشاب الغني مضي حزينا لكننا عرفنا من فم المسيح كيف يرث الحياة الأبدية هو مضي حزينا لان أموال صنعت حاجزا بينه وبين السماء لكن انت. يستطيع الله ان يسندك و باب الأمل مفتوح لأن كل شييء مستطاع عند الله.
 

كلدانية

مشرف
مشرف
إنضم
1 نوفمبر 2010
المشاركات
62,901
مستوى التفاعل
4,773
النقاط
113
موضوع روحي جدااا جميل ورااائع
مفتقدينك استاذنا النهيسي يارب تكون بخير
 
أعلى